Alborsagia.com البورصجية نيوز

الأثنين 21 ديسمبر 2015
أخر خبر
جربي هذه الوصفة للعمل بامية بالموز الضأن - "البطل واخية" يقتلون نجار بسبب المياة فى البساتين - مكسيم توقع اتفاقية شراكة مع McARTHUR لتقديم أفضل خدمات لادارة وتسويق المحلات التجارية بمص - السيسي يستقبل وزير الخارجية الكويتي ويؤكد ارتباط أمن الخليج بالأمن القومي المصري - شراكة بين بنك "المشرق – مصر" و "إيجي كاش" لتطوير خدمات نقل الأموال - شاهد.. وزير التموين يحاور أهالي السويس أثناء افتتاح مركزا تكنولوجيًا لخدمة المواطنين - بالفيديو.. وزيرة الصحة: مستعدون للموجة الثانية لكورونا واتعلمنا من الأولى كويس - ​«العدل السريع بيبرد النار».. إعلاميون يعلقون على إحالة أوراق المتهمين بقتل فتاة المعادي ل - ​"لغز غياب لاعب سيراميكا".. القصة الكاملة لاختفاء ميدو جابر - فيديو.. هالة زايد: محظوظين بتواجد محمد معيط في مصر ونفخر بالعمل معه - رواد النيل: دعم 365 شركة صغيرة وناشئة وتدريب أكثر من 7 ألاف رائد أعمال - بالفيديو.. هالة زايد: يجب استغلال وجود السيسي لتحقيق النجاحات - بالفيديو.. وزيرة الصحة: قضينا على فيروس سي في 7 أشهر - الرئيس السيسي يبحث مع وزير الدفاع العراقي التعاون الثنائي العسكري بين البلدين - البنك الأهلي والوكالة الفرنسية يوقعان عقد ائتماني 100 مليون يورو واتفاقية منحة 1.5 مليون ي -

سياحة وسفر

المتحف البريطاني يُعيد لوح سومري مسروق منذ 4 آلاف عامًا للحكومة العراقية

المتحف البريطاني يُعيد لوح سومري مسروق منذ 4 آلاف عامًا للحكومة العراقية
المتحف البريطاني يُعيد لوح سومري مسروق منذ 4 آلاف عامًا للحكومة العراقية
طباعة

ساعد المتحف البريطاني الشرطة في التعرف على لوح سومري مسروق من العراق عمره 4 آلاف عامًا، وفقًا لما أعلن المتحف البريطاني.
وقال المتحف أنه سيسلم اللوح للحكومة العراقية، لافتًا إلى أن 
اللوح عرض للبيع في مزاد علني عبر الإنترنت في مايو 2019، على أنه لوح أكادي من آسيا الوسطى، لكن عدم وضوح مصدره أثار شكوك الشرطة البريطانية التي استعانت بخبرة المتحف اللندني لتحديد ماهية القطعة وأصلها.

واللوح المنحوت من صخر كلسي يمثل "شخصا يرتدي كساء سومريا تقليديا، هو في الواقع جزء من لوح جداري نذري من العام 2400 قبل الميلاد".

وأوضح المتحف، أن "مثل هذه الألواح نادرة جدا، ولم يبق منها إلى اليوم إلا نحو خمسين قطعة"، مشيرا إلى أن "كل القطع المماثلة وجدت في مدن سومرية مهمة تقع في العراق وسوريا".
وأشار المتحف، إلى أن هذه القطعة "أخذت من العراق بطريقة غير قانونية"، مذكرا بأن الموقع "تعرض لعملية نهب واسعة في نهاية القرن التاسع عشر"، وكذلك خلال حرب الخليج وحرب العراق عام 2003 التي أدت إلى الإطاحة بالرئيس الراحل صدام حسين.

وساعد المتحف البريطاني منذ 2009، في إعادة أكثر من 2300 قطعة أثرية مسروقة، منها ما سلم إلى العراق.
 

إرسل لصديق

تعليقات فيسبوك