Alborsagia.com البورصجية نيوز

الأثنين 21 ديسمبر 2015
أخر خبر
الكوردن بلو المقلى بالجبن الشيدر بطريقة سهلة - "​إلا رسول الله يا فرنسا" يشعل تويتر.. ومغردون: لا خير فينا إن لم ندافع عن نبينا - البنك الأهلي المصري يوقع اتفاقية تعاون مع شركة شمال القاهرة لتوزيع الكهرباء - ​بسبب إساءته للنبي.. فنانون يهاجمون رئيس فرنسا - البورصه تخسر 10.4مليار جنيه بختام التعاملات والتجارى الدولى يهبط 7 % - البنك المصري لتنمية الصادرات يضخ 545.6 مليون في رأسماله ليصل 3.273 مليار جنيه - تراجع المؤشر العام لسوق البحرين بضغط قطاع البنوك - بنسبة 13% نمو بنك فيصل الإسلامي: 101.642 مليار جنيهإجمالي أرصدة التوظيف والاستثمار بنهاي - المؤشر العام لبورصه قطر يهبط 1.51٪ بختام التعاملات - بورصه الكويت تنهى تعاملاتها بالمنطقة الحمراء - وزراء الاقتصاد يبحثون سبل تنمية الشراكة الاقتصادية الإماراتية – السعودية - مباحثات مصرية مجرية فى مجال البترول والغاز - سبائك الكويت: الذهب تشبث بمستوى 1900 دولار للأسبوع الثانى على التوالى - هل يشارك أحمد فتحي مع الأهلي في نهائي أفريقيا؟ - سبائك الكويت: سوق الذهب في مصر لم يتأثر بالتطورات العالمية -

عالم

توقعات بتزايد معدلات الفقر.. 5 سنوات لتعافى الاقتصاد العالمى من «كورونا»

توقعات بتزايد معدلات الفقر.. 5 سنوات لتعافى الاقتصاد العالمى من «كورونا»
توقعات بتزايد معدلات الفقر.. 5 سنوات لتعافى الاقتصاد العالمى من «كورونا»
طباعة
اسم الكاتب : دعاء سيد

أثر انتشار فيروس "كورونا" سلبا على العالم أجمع، ومع زيادة التحذيرات من موجة ثانية وعدم التوصل إلى لقاح عالمي، يبدو أن الأزمة لن تنتهي بعد، وهو الأمر الذي وصفه الخبراء بأنه أسوأ  أزمة اقتصادية منذ الكساد الكبير.
 
موعد التعافي
ومن جانبها، كشفت كبيرة خبراء الاقتصاد في البنك الدولي، كارمن راينهارت، أن تعافي الاقتصاد العالمي من الأزمة الناجمة عن فيروس "كورونا" قد يستغرق خمسة أعوام.

وأضافت أنه سيكون هناك تعافيا سريعا؛ نظرا لرفع جميع القيود المرتبطة بإجراءات الحجر الحكومي العام، إلا أن التعافي الكامل سيستغرق ما يصل إلى خمسة أعوام.

وأكدت راينهارت أن الركود الناتج عن "كورونا" سيدوم لفترة أطول في بعض بلدان عن غيرها، مما ينتج عنه خلل في المساواة؛ نظرا لأن الدول الأشد فقرا ستتضرر أكثر من الغنية.

وأوضحت أنه للمرة الأولى منذ ٢٠ عاما، ستزيد معدلات الفقر العالمية بعد الأزمة.

وأعلنت المدير العام لصندوق النقد الدولي،كريستينا جورجيفا،  في وقت سابق أنه من السابق لأوانه الإعلان عن توقعات دقيقة للنمو الاقتصادي في العالم؛ بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد.
 
انكماش الاقتصاد
ويتوقع صندوق النقد العربي أيضا انكماش الاقتصاد العالمي بنسبة تتراوح ما بين 5٪ و8٪ في عام 2020.

ومن المتوقع أن ينكمش الناتج المحلي الإجمالي في الدول العربية بحوالي 4٪ في العام 2020، كما يشير التقرير إلى توقعات تعافي الاقتصادات العربية في العام 2021 بنسبة 2.6٪.

كان قد تسبب فيروس كورونا في انكماش معظم اقتصادات الدول العربية، باستثناء الاقتصاد المصري والذي من المتوقع نموه هذا العام بحوالي 2٪، وعلى الجانب الأخر، سيتسبب الفيروس والأوضاع الاقتصادية والسياسية الأخرى التي يشهدها لبنان، في انكماش الاقتصاد اللبناني بما لا يقل عن 12٪ في ٢٠٢٠.
 
ركود عالمي
ومن جانبه، قال مارك زاندي، كبير الاقتصاديين في مؤسسة "موديز أناليتيكس" لصحيفة "التايمز" اليابانية إن الانتعاش الاقتصادي العالمي في خطر، مضيفا أن المفتاح لضمان عدم انزلاق الاقتصاد العالمي مرة أخرى إلى الركود في الأشهر المقبلة هو استمرار الدعم النقدي والمالي بقوة.

كما قالت كاثرين مان، كبيرة الاقتصاديين في "سيتي غروب إنك"، وكبيرة الاقتصاديين سابقًا في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية إنه بالنظر إلى أن المستهلكين كانوا القوة الرائدة للأداء الاستثنائي والعمالة القوية حتى عام 2019 وحتى مع عودة المستهلك، فإن النمو العالمي سيكون ضعيفًا.
 
تباطؤ الوتيرة
كما حذر بنك "جولمان ساكس " من أن اقتصادات آسيا والمحيط الهادي، التي شكلت أكثر من 70 % من النمو العالمي في عام 2019، تجاوزت نقطة انعطاف رئيسة في يونيو، عندما تباطأت وتيرة إعادة فتح المنطقة "تباطؤ مادي"، وظهرت تحديات كبيرة.
 
ووفقا لأندرو تيلتون، كبير الاقتصاديين في جولدمان ساكس في آسيا والمحيط الهادي، فإن اقتصادات المنطقة وصلت إلى "نهاية البداية" من الانتعاش، في حين عاد الاقتصاد الصيني إلى النمو في الربع الأخير، وأظهرت قراءات الناتج الصناعي انتعاشًا على شكل حرف V، ولا يزال طلب المستهلك والاستثمار الخاص ضعيفًا.
 
انتعاش قوي
بالإضافة إلى ذلك، توقع الخبراء الاقتصاديون في "مورجان ستانلي" حدوث انتعاشا قويا للاقتصاد العالمي تشمل قدرة أفضل على إدارة تفشي فيروس كورونا والتقدم في البحث عن لقاح والتحفيز الهائل، مشيرين إلى أن توسع البنوك المركزية في الولايات المتحدة ومنطقة اليورو واليابان والمملكة المتحدة ميزانياتها العمومية بنسبة 28 % من الناتج المحلي الإجمالي بحلول نهاية العام المقبل.
ورجح رئيس البنك المركزي الهندي السابق، راغورام راجان، أن تعود الاقتصادات الأولى في العالم إلى التشغيل الكامل في الربع الثاني أو الثالث من العام المقبل.
 

إرسل لصديق

تعليقات فيسبوك