Alborsagia.com البورصجية نيوز

الأثنين 21 ديسمبر 2015
أخر خبر
وزارة النقل توضح حقيقة رفع أسعار تذاكر مترو الأنفاق لـ 17 جنيهاً - استحمام وتدليك أحدث صيحات سيارات "هوندا" - نقابة الصحفيين تفتح باب الاشتراك في مشروع العلاج - الإسكان تنتهي من تنفيذ المرحلة الأولى من شبكة الطرق القومية - المجلس العسكري الانتقالي السودني يقدم أدلة تثبت عدم طمعه في السلطة - ​المصرف المتحد الأفضل في تمويل قروض المشروعات الأستراتيجية الكبري - اصابة طفل عقرة كلب ضال بالسلام - إصابة مريض نفسي أثناء محاولته الانتحار من الطابق الخامس بدار السلام - موعد طرح تذاكر دور الـ16 والـ8 ونصف النهائى والمباراة النهائية بأمم أفريقيا - البابا تواضروس يلقي العظة الأسبوعية من كاتدرائية العباسية - ‏‫وزارة البيئة تنتهي من 27 مخططا لمنظومة إدارة المخلفات الصلبة - الفريق أول محمد زكي يعود إلى القاهرة بعد زيارته لفرنسا - تعاون بين مصر ومدغشقر لدعم مجال التجارة الإلكترونية - أجيري: جاهزون لضربة البداية بأمم أفريقيا.. ونسعى لإسعاد المصريين - التخطيط: 50% من الوظائف الحالية ستختفى بعد 4 سنوات -

منوعات

قصة غريبة وراء خصلة شعر بيتهوفين قبل طرحها في المزاد

قصة غريبة وراء خصلة شعر بيتهوفين قبل طرحها في المزاد
قصة غريبة وراء خصلة شعر بيتهوفين قبل طرحها في المزاد
طباعة
اسم الكاتب : سمر صلاح

أكدت وكالة "رويترز" الإخبارية، أن دار "سوذبي" للمزادات في العاصمة البريطانية لندن، أعلنت عن بيع "خصلة شعر" للموسيقي الشهير "لودفيج فان بيتهوفن".
وكشفت الوكالة عن القصة وراء عرض هذه الخصلة في المزاد، قائلة "هذه هي المرة الثانية التي تعرض فيها خصلة من شعر بيتهوفن للبيع في مزاد، لكن هذه المرة الخصلة "كبيرة" وقصها بيتهوفن بنفسه".
وقال سايمون ماجوير مدير المزاد "قصة هذه الخصلة بدأت عندما طلب عازف البيانو النمساوي أنطون هالم، الذي كان يعزف مع بيتهوفن، من الموسيقار الشهير خصلة من شعره ليعطيها لزوجته".
وتابع "ووفقا للقصة المتداولة، أعطى خدم بيتهوفن هالم خصلة من شعر الماعز بدلا من ذلك، وشعر هالم بغضب شديد لأنه علم أن الخصلة ليست من شعر بيتهوفن، وعاد له فأعطاه بيتهوفن خصلة كبيرة قصها بنفسه من مؤخرة رأسه على قطعة من الورق".
وأضاف "إلى جانب القصة غير المألوفة المتعلقة بالخصلة، أجرى العلماء بعض الفحوصات لها قبل نحو عشرة أعوام، التي أكدت أنها مطابقة للخصلة الأخرى التي أخذت من بيتهوفن وهو على فراش الموت، وبيعت قبل نحو عشرين عاما".

إرسل لصديق

تعليقات فيسبوك