Alborsagia.com البورصجية نيوز

الأثنين 21 ديسمبر 2015
أخر خبر
"وزارة قطاع الاعمال العام " نظام المعاش المبكر أختياري - شركة العاصمة الإدارية الجديدة تؤكد التعاقد مع الشركات الاستثمارية الموثوق بها - شاهد.. مبادرة وزارة البترول للتبرع بالدم بالشركات والحقول - بالفيديو.. المجلس العسكري الانتقالي السودني يؤكد رفضه للتدخلات الأجنبية في شأن بلاده - وزارة النقل توضح حقيقة رفع أسعار تذاكر مترو الأنفاق لـ 17 جنيهاً - استحمام وتدليك أحدث صيحات سيارات "هوندا" - نقابة الصحفيين تفتح باب الاشتراك في مشروع العلاج - الإسكان تنتهي من تنفيذ المرحلة الأولى من شبكة الطرق القومية - المجلس العسكري الانتقالي السودني يقدم أدلة تثبت عدم طمعه في السلطة - ​المصرف المتحد الأفضل في تمويل قروض المشروعات الأستراتيجية الكبري - اصابة طفل عقرة كلب ضال بالسلام - إصابة مريض نفسي أثناء محاولته الانتحار من الطابق الخامس بدار السلام - موعد طرح تذاكر دور الـ16 والـ8 ونصف النهائى والمباراة النهائية بأمم أفريقيا - البابا تواضروس يلقي العظة الأسبوعية من كاتدرائية العباسية - ‏‫وزارة البيئة تنتهي من 27 مخططا لمنظومة إدارة المخلفات الصلبة -

ملفات وحوارات

بعد ارتفاع الأسعار..«ما يتفتلش كحك»

بعد ارتفاع الأسعار..«ما يتفتلش كحك»
بعد ارتفاع الأسعار..«ما يتفتلش كحك»
طباعة
اسم الكاتب : ريم ثروت

شهدت أسعار الكحك ارتفاعا ملحوظا هذا العام مقارنة بالعام الماضى، نظرًا إلى ارتفاع أسعار الخامات المستخدمة فى صناعة حلويات العيد مثل السمن، والدقيق ، مما أدى إلى زيادة فى أسعار الكحك والبسكويت لا تقل على 25% مقارنة بالعام الماضي ، اضافة الى أن  هذه الحلوي تعتمد على السكر المستورد بنسبة 100% ، لارتفاع جودة المنتج ، لان السكر المحلي له تأثير سلبي على نقاء وجودة هذه الحلويات .
ولعل المثير للسخرية والآلم فى ذات الوقت هو ما أعلنته شعبة الحلوى بالغرف التجارية،اعتزام  عدد كبير من محال الحلوى بيع حلوى العيد من الكعك والبسكويت والبيتي فور بالتقسيط على 3 أشهرنظرا  لعدم قدرة المواطنين على الشراء بعد مطالب عديدة من تلك الجهات.
وقال أحمد محسن عضو شعبة الحلوى بالغرف التجارية، إن الغلاء غير المسبوق الذي شهدته الأسواق في الأعوام الأخيرة، أحدث تغييرات كبيرة في ثقافة الشراء، وخاصة شراء المصريين للكعك والبسكويت، مضيفا أن مبيعات العيد العام الماضي كانت سيئة جداً، وشهدت كساداً كبيراً.
وأكد أن المبيعات تراجعت بشدة لأن القدرة الشرائية للمواطن المصري ضعفت كثيرا، حتى إن بعض التجار اضطروا للبيع بأقل من أسعارها الحقيقية لتقليل خسائرهم.
وأرجع أسباب لجوء عدد كبير من التجار للبيع بالتقسيط، نتيجة تخوفات من ارتفاع أسعار ملابس العيد والأحذية لكونها تؤثر بشكل مباشر على المبيعات، فكلما ارتفعت أسعارها قلت مبيعات الكعك والبسكويت.
وأضاف أن البيع بالتقسيط يستهدف في المقام الأول تحقيق مصلحة التجار، موضحاً أن سوق الكعك والبسكويت يمر بحالة من الكساد الشديد للموسم الثالث على التوالي، بسبب التضخم الكبير الذي ألغى الفوائض المالية لدى الغالبية العظمى من المصريين.
وأوضح أن الطلب قل بشكل كبير على حلوى العيد هذا العام، حيث تاخرت كثيراً استعدادات المحال، متوقعاً انتعاش في المبيعات اواخر شهر رمضان.
 
وكشفت شعبة الحلوى في الغرفة التجارية بالإسكندرية، أن مبيعات الكعك والبسكويت تراجعت خلال الأعوام الماضية بنسبة تتجاوز الـ50% تقريباً، بسبب حالة الركود التي شهدها السوق، معلنةً عن استعداد عدد من التجار للبيع بنظام التقسيط لموظفي القطاع العام والعاملين بالجهاز الإداري للدولة خلال الموسم والنقابات والشركات الخاصة.
ووصف بعض المواطنين أسعار كحك هذا العام بأنه ارتفاع جنونى لا يتحمله المواطن العادى، حيث قررت السيدات البدء فى عمل الكحك هذا العام فى المنازل بدلآ من شرائه خاصة وأن تكلفة صناعته فى المنزل لن تتعدى نصف ثمن شرائه جاهز وفقا لما قالته الحاجه منى، مضيفه أن المحلات عليها أعباء تتمثل فى دفع فواتير غاز وكهرباء و عمالة و ايجار للمحلات مما يضطرهم الى تحميل كل ذلك على المستهلك  و بالتالى يؤدى الى ارتفاع سعره .
وقال محمد الصفدى صاحب محل حلويات ان الاسعار اصبحت مرتفعة فى الحقيقة و أن كثير من المواطنين لن يستطيعوا شراءه بتلك الاسعار، واصفا حال اصحاب المحلات بأنه معذورون فى هذه الزيادات نظرا لارتفاع اسعار كافة مدخلات الانتاج بصورة كبيرة وعلى رأسها الدقيق و السكر، حيث شهدا ارتفاعات متتاليه خلال الشهور الآخيرة أدت الى ارتفاع اسعار كافة الحلويات قبل بداية شهر رمضان.
وتوقع إيهاب إدريس، عضو غرفة صناعة الحبوب في اتحاد الصناعات، أن تساهم زيادة أسعار الدقيق في ارتفاع أسعار الحلويات والمخبوزات بنسبة تتراوح ما بين 15 إلى 30% ، مشيرا الى أن أسعار الدقيق زادت بما يتراوح بين 300 و500 جنيه في الطن.وأرجع "إدريس" زيادة أسعار الدقيق إلى تراجع المعروض بسبب انتهاء مخزون القمح القديم، وبداية موسم التوريد الجديد.
وبدأت المتاجر قبل أيام في عرض حلوى عيد الفطر المبارك، ونرصد في هذا التقرير أسعار الأصناف المختلفة في عدد من المحلات.
العبد
تعرض سلسلة متاجر "العبد" كيلو "الكحك" السادة والعجمية والملبن، بسعر 95 جنيها. بينما وصل سعر الكحك بعين الجمل أو الفستق إلى 140 جنيها.
ووصل سعر كيلو الغريّبة إلى 120 جنيها، والبسكويت بأنواعه 85 جنيها، أما "البيتي فور" السادة 110 جنيهات، والمكسرات بـ 160 جنيها.
ساليه سوكريه
سعر "الكحك" بين 150 جنيها إلى 280 جنيها، وبلغ سعر "السادة" والملبن والعجوة والعجمية، 150 جنيها.
بينما وصل سعر "الكحك بعين الجمل" إلى 210 جنيهات، أما الكحك بالعجمية وعين الجمل، بسعر 280 جنيها. ووصل سعر كيلو البسكويت إلى 110 جنيهات، والغريّبة بـ150 جنيها.
لابوار
تعرض سلسلة "لابوار" الكحك السادة والعجوة بسعر 195 جنيها، بينما وصل سعر العجمية إلى 215 جنيها، ولا يتوافر بالمتجر الكحك بالملبن.
ووصل سعر "الكحك بعين الجمل" مع الملبن إلى 225 جنيها، وبعين الجمل فقط 300 جنيه، وبالفستق 340 جنيها. أما سعر كيلو البسكويت فوصل إلى 230 جنيها، والغريبة بـ230 جنيها.
إيتوال
عرضت متاجر إيتوال الكحك السادة والملبن والعجوة بـ90 جنيها، والكحك بعين الجمل 140 جنيها، و110 جنيهات للكحك بالعجمية. أما البسكويت فبسعر 80 جنيها للكيلو السادة، و86 جنيها بالبرتقال.كما وصل سعر كيلو "البيتي فور" إلى 110 جنيهات، وكذلك للغريبة.
الدمياطي
يصل سعر كيلو الكحك السادة إلى 96 جنيها، والملبن 86 جنيها، وأما العجمية بـ 92 جنيها، وبعين الجمل بـ 180 جنيها. أما سعر كيلو البسكويت فوصل إلى 90 جنيها، والغريبة 96 جنيها.
ومن جانبه قال صلاح العبد رئيس شعبة الحلويات بغرفة القاهرة التجارية، أن نسبة الإقبال على شراء الكحك مازالت ضعيفة خلال الأيام الحالية، متوقعًا زيادة الإقبال مع اقتراب عيد الفطر، راجعا ذلك إلى أن "الناس تبدأ الشراء قبل العيد بحوالي 4 أيام".
 
 
 
 

إرسل لصديق

تعليقات فيسبوك