Alborsagia.com البورصجية نيوز

الأثنين 21 ديسمبر 2015
أخر خبر
سامسونج تطلق هاتفها القابل للطي Galaxy Fold - الأهلي يحقق فوزا ثمينا على الداخلية بثلاثية ويطارد الزمالك على القمة - ميريام فارس تنشر صور لها من داخل مصبغة لغسيل الملابس - الجزائر تبدأ استغلال حقل توات للغاز بإنتاج 1800 برميل يوميا - احتياطات روسيا الدولية تغطي ديونها الخارجية للمرة الاولى - أرامكو السعودية تجري محادثات حول الاستثمارات في الهند - شاهد..إطلالة بسمة بوسيل مثيرة للجدل - شاهد..زوجة يوسف الشريف تتعرض لهجوم شديد بسبب صورة نجليهما - تامر أمين: لعيبة الزمالك مصرة على حرق دم جماهيرها - وصفة طبيعية فى المنزل تخلصك من حب الشباب - جربي هذه الطريقة لعمل صينية سمك ماكاريل بالبطاطا - طلائع الجيش يوقف قطار انتصارات الزمالك بتعادل مثير - شاهد.. إطلالة ميجان ماركل فى حفلة بيبي شاور..وتكلفتها - مى عمر لأحمد السقا : الشغل معاك له طعم خاص - تشغيل مدرسة للتعليم الأساسي بالمنطقة السكنية الـ25 بالإسكان الاجتماعى بمدينة السادات -

سوق المال

وزارة المالية: الإصلاح الاقتصادي ساعد مصر بتوفير صمام أمان ضد التقلبات في الاقتصاد العالمي

وزارة المالية: الإصلاح الاقتصادي ساعد مصر بتوفير صمام أمان ضد التقلبات في الاقتصاد العالمي
وزارة المالية: الإصلاح الاقتصادي ساعد مصر بتوفير صمام أمان ضد التقلبات في الاقتصاد العالمي
طباعة
اسم الكاتب : سحر عبد الغني

 قالت وزارة المالية إن برنامج الحكومة للاصلاح الافتصادي ساعد علي توفير صمام أمان لمواجهة المخاطر الاقتصادية العالمية التي يشهدها السوق الخارجي بالاضافة للقدرة المالية لتوفيرالسلع و الخدمات الاستراتيجية للمواطن من أغذية ومرفق بعد معاناة سابقة في الفترات السابقة أكدت مؤشرات النصف الأول من العام المالي المرفقة بتقرير صادر عن الوزارة حول العام المالي 2018/2019 الجاري، أن البرنامج الاصلاحي للحكومة حقق مجموعة من الطفرات والنتائج الايجابية للاقتصاد الكلي و التي ظهرت ثمارها خلال العام المالي الماضي من بينها تنويع مصادر التمويل للمرة الأولي منذ 7 سنوات بحيث أصبح الاستثمار الحكومي و الصادرات المصرية هما المحركان الرئيسيان للنمو بدلا من الاستهلاك.

ساهم قطاعي السياحة والغاز الطبيعي بصورة ايجابية في توسيع دائرة الصناعات التحويلية لينعكس ذلك علي معدلات النمو و تحفيز الصادرات و تعميق دور المكون المحلي بدلا من نظيره المستورد وهو ما ساهم في تحيق فائض أولي بالموازنة منذ 15 عاما بنسبة 10%.

وأضاف التقرير انه بالرغم من النتائج الايجابية للنصف الأول من العام المالي الجاري إلا أن هناك الكثر من القصور لمعالجة التحديات الهيكلية لتحقيق توازن في مؤشرات الدين العام وعجز الموازنة وتحسين الانفاق علي التنمية البشرية المرتبطة بزيادة الانفاق علي قطاعي الصحة والتعليم و البنية التحتية و الخدمات.

واشار التقرير الي وجود مساع حقيقية لاشراك المواطن و اطلاعه علي النتائجة الاقتصادية المحققة ومتابعة مؤشرات الأداء في النصف الأول من العام المالي الجاري بشفافية استجابة للاصلاحات التي تجريها الوزارة علي الصعيدين الاقتصادي والاجتماعي لتحقيق المستهدفات المطلوبة من الموازنة العامة .

إرسل لصديق

تعليقات فيسبوك