Alborsagia.com البورصجية نيوز

الأثنين 21 ديسمبر 2015
أخر خبر
تراجع جماعي لمؤشرات البورصة الأمريكية وهواوي تضرب أسهم التكنولوجيا - أزمة هواوي تطيح بالأسهم الأوروبية وتسجل أكبر خسارة شهرية في 2019 - 144 مليار جنيه ديون الكهرباء للبترول - ضبط مزور يقوم بتزوير المحررات الرسمية وترويجها فى المنيا - اليوم.. وزارة الكهرباء تبحث خطة تطوير التيار - الثلاثاء .. "الكهرباء" تعلن عن الزيادات الجديدة - رجل يهدد بإلقاء نفسه من قمة برج إيفل - شركة "إنفنيون" الألمانية تنفي تعليق شحنات هواوي - رئيس الوزراء العراقي يزور قطر والكويت للوساطة في الأزمة بين واشنطن وطهران - البرلمان الافريقى يطالب بتحويل "اردوغان وتميم" الى المحاكمة - إخلاء برج إيفل في باريس بسبب "متسلق" - 44.5 مليار جنيه تكلفة المرحلة الثالثة للخط الثالث للمترو - السيسى يمنح وسام الجمهورية من الطبقة الاولى لسفير الصين بالقاهرة - مدبولى يستقبل وفد مفوضية الاتحاد الافريقى لمناقشة اتفاقية التجارة الحرة الإفريقية - الجنايات تعاقب عاملان السلام بالسجن المشدد ١٠ سنوات للاتجار بالبشر -

بنوك وتامين

البنك المركزي ينفي عن توفير حملة "خليها تصدي" 12 مليار دولار لخزانة الدولة

البنك المركزي ينفي عن توفير حملة
البنك المركزي ينفي عن توفير حملة "خليها تصدي" 12 مليار دولار لخزانة الدولة
طباعة
اسم الكاتب : سحر عبد الغني

نفي مجلس الوزراء في بينة اليوم "الخميس" أنه تردد في بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي أنباء بشأن إعلان البنك المركزي المصري عن توفير حملة "خليها تصدي" 12 مليار دولار لخزانة الدولة خلال 30 يوماً, وقد قام المركز الإعلامي لمجلس الوزراء بالتواصل مع البنك المركزي, والذي نفى تلك الأنباء تماماً, مُؤكداً أنه لا صحة على الإطلاق بإعلانه عن توفير حملة "خليها تصدي" 12 مليار دولار لخزانة الدولة، وأن البنك لم يصدر عنه مثل تلك البيانات والأخبار المغلوطة، مُشدداً على أن كل ما يتردد في هذا الشأن مجرد شائعات لا أساس لها من الصحة تستهدف التأثير سلباً على الاقتصاد الوطني.

وفي سياق آخر، أوضح البنك أنه تم بدء تطبيق خفض الجمارك على السيارات الأوروبية بنسبة 30%،  وتشمل 3 شرائح هي : (10% في 2017، و10% في 2018، و10% في 2019) وصولاً إلى صفر% يناير 2019، وذلك وفقًا للجدول المتفق عليه بشكل ثنائي في اتفاقية الشراكة بين مصر والاتحاد الأوروبي.

وفي النهاية، ناشد البنك المركزي وسائل الإعلام المختلفة ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي تحري الدقة والموضوعية ‏في نشر الأخبار والتواصل مع الجهات المعنية للتأكد قبل نشر ‏معلومات لا تستند إلى أي حقائق، وتؤدي إلى بلبلة الرأي العام والتأثير سلباً على ‏الوضع الاقتصادي.

إرسل لصديق

تعليقات فيسبوك