Alborsagia.com البورصجية نيوز

الأثنين 21 ديسمبر 2015
أخر خبر
منى عبدالغنى ترد على عدم ارتداء ابنتها الحجاب - شاهد.. إطلالة أنابيلا هلال تبرز جمالها فى "ديو المشاهير" - البيئة : دراسة أضرار الجراد على المحاصيل الزراعية - بالفيديو..كليب " قصة حب" لـ رامي عياش - شاهد.. نانسي عجرم وهي ترضع ابنتها رضاعة طبيعية - حماس فتحي حماد لـ إسرائيل : صبرنا نفد - وفاة أشهر مصمم أزياء في " شانيل" - تعرف على النصائح لإتباع قياس ضغط الدم فى المنزل - نجل غادة عادل ينشر تعليق على منتقدي فيلمه - جربي هذه الطريقة سلطة الكينوا الجريكي - جاتوه شاتوه بطريقة جديدة - تعرف على فائدة إتاحة «فيس بوك» للتبرعات عبر تطبيقاتها - تعرف على شروط وزارة التضامن للتقدم لأداء الحج..فيديو - نبيلة مكرم: أغلب شكاوى المصريين بالخارج من الخليج - «الاقتصاد الرقمي» تطلق مبادرة توطين بالتعاون مع «إيتيدا» -

مصر

الخارجية تحذر ديمستورا من مخاطر حق منح العناصر الإرهابية ممرات آمنة

الخارجية تحذر ديمستورا من مخاطر حق منح العناصر الإرهابية ممرات آمنة
الخارجية تحذر ديمستورا من مخاطر حق منح العناصر الإرهابية ممرات آمنة
طباعة
اسم الكاتب : البورصجية نيوز

​استقبل  وزير الخارجية ،سامح شكري امس السبت بمقر بعثة مصر الدائمة لدى الأمم المتحدة بنيويورك، مبعوث الأمم المتحدة الخاص بسوريا “ستيفان ديمستورا”، وذلك على هامش أعمال الدورة 73 للجمعية العامة للأمم المتحدة.

وصرح السفير “أحمد أبو زيد” المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية، بأن لقاء “شكري” بالمبعوث الأممى تناول مُستجدات الأزمة السورية وسُبل الدفع بالحل السياسي، فضلاً عن التعامل مع التحديات الإنسانية المُرتبطة بها.

وقد حرص ” ديمستورا” فى بداية اللقاء على إحاطة الوزير شكرى بمستجدات الأوضاع على الصعيدين السياسى والأمنى، وكذا الأوضاع الإنسانية على الأرض، والجهود الأممية المبذولة للتعامل مع التحديات الراهنة؛ وخاصةً ما يتعلق بدفع مسار تشكيل وعمل اللجنة الدستورية، فضلاً عن نتائج اتصالاته مؤخراً مع الأطراف الإقليمية والدولية المعنية، وتقييمه لتطورات الوضع الميدانى فى “إدلب”.

وقد حذر الوزير شكرى فى هذا الإطار من مخاطر منح العناصر الإرهابية أية ممرات آمنة تمكنهم من مغادرة إدلب إلى مناطق ودول أخرى بالمنطقة.

وأضاف أبو زيد، أن وزير الخارجية أكد خلال اللقاء على الأهمية التى توليها مصر للدفع بالعملية السياسية، ولاسيما بدء عمل اللجنة الدستورية باعتبارها الخطوة المطلوب تنفيذها لدفع المسار السياسى للأمام فى الوقت الحالي، مشيراً إلى تطلع مصر للمشاركة فى الاجتماع الوزارى للجنة المصغرة حول سوريا الأسبوع الجارى فى نيويورك.

وأردف أبو زيد، أن وزير الخارجية أكد على أن مصر سوف تستمر فى مواصلة جهودها واتصالاتها بهدف الدفع بالعملية السياسية ورفع المعاناة الإنسانية عن كاهل الشعب السورى الشقيق نتيجة استمرار النزاع لعامه الثامن على التوالي، مؤكدا على أهمية تنسيق الجهود الإقليمية والدولية بما يدعم وحدة هدف إنهاء الأزمة دون إهدار المزيد من الدماء والوقت.

وفى نهاية اللقاء تم الاتفاق على استمرار التنسيق والتشاور بين القاهرة والمبعوث الأممى تجاه تحركاته المُقبلة، حيث أعرب وزير الخارجية عن استمرار القاهرة فى دعمها لجهود ديمستورا، وصولاً إلى تحقيق التسوية الشاملة للأزمة السورية.

إرسل لصديق

تعليقات فيسبوك