Alborsagia.com البورصجية نيوز

الأثنين 21 ديسمبر 2015
أخر خبر
أوراسكوم للتنمية توقع العقد النهائى لاتفاقية الشراكة مع هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة - بالصور.. أول هاتف بكاميرا داخل الشاشة بالعالم - بالفيديو..محمد صبحى يوضح سبب غيابه عن جنازة محمود القلعاوي - مكرم محمد أحمد : مبادرة "100 مليون صحة" تجربة غير مسبوقة في التاريخ - جددى سفرتك بطريقة عمل الأرز بالزنجبيل والبصل الأخضر - استشارى يكشف بعض النصائح لبرودة الأطراف - تعليق غريب من" أحمد جمال " على تعرض سيارته لحادثة - سهير رمزى تشارك جمهورها بصورة من غير حجاب - ياسمين صبري تكشف سبب اختفائها عن الساحة الفنية - منى العراقى : وصلتنى رسالة من الموت - شاهد..سخرية الجمهور من نيكول سابا بسبب فستانها - بالصور ..أحدث نيولوك لـ حلا شيحا - رابطة صحفيي نادي الزمالك تصدر بيان عن خطواتها وتحركاتها - بالفيديو..أحدث أغنية "توت" لـ يوري مرقدي - هذا سرالطائرة الإماراتية المرصعة بالألماس... هنا التفاصيل -

مصر

وزير الأوقاف: السنة النبوية تتفق مع المقاصد العامة للقرآن الكريم

وزير الأوقاف: السنة النبوية تتفق مع المقاصد العامة للقرآن الكريم
وزير الأوقاف: السنة النبوية تتفق مع المقاصد العامة للقرآن الكريم
طباعة
اسم الكاتب : البورصجية نيوز

قال الدكتور محمد مختار جمعة  وزير الأوقاف ان الحاجة الماسة إلى قراءة مقاصدية عصرية للسنة النبوية، تتواكب مع روح العصر ومستجداته، وتقرب السنة النبوية العظيمة إلى الناس بدلا من تلك الأفهام والتأويلات التي تنفر الناس من السنة، بل من الدين نفسه ولا تقربهم منها ولا منه.

وأشار وزير الأوقاف إلى تأكيد العلماء والفقهاء والأصوليين على أهمية فهم المقاصد العامة للتشريع فهي الميزان الدقيق الذي تنضبط به الفتوى ومسيرة تجديد الخطاب الديني معا وأن الأحكام في جملتها  بنيت على جلب المصلحة أو درء المفسدة أو عليهما معا.

وأضاف جمعة أن من المصلحة المحافظة على مقصود الشرع من الخلق وهى  خمسة أن يحفظ عليهم دينهم ونفسهم وعقلهم ونسلهم ومالهم فكل ما يتضمن حفظ هذه الأصول الخمسة فهو مصلحة وكل ما يفوت هذه الأصول الخمسة فهو مفسدة ودفعه مصلحة.

وأكد وزير الأوقاف أن المقاصد العامة للسنة النبوية تتسق كل الاتساق مع المقاصد العامة للقرآن الكريم وبفهم مقاصدهما نقف على المقاصد العامة لديننا الحنيف وهو بلا شك كله عدل ورحمة وسماحة وتيسير وإنسانية، واتفق أهل العلم قديما وحديثا على أن كل ما يحقق هذه الغايات الكبرى هو من صميم الإسلام وما يصطدم بها إنما يتصادم مع الإسلام وغاياته ومقاصده وفطرته السمحة النقية.

ونوه  وزير الأوقاف بأحدث إصداراته بهذا الصدد بعنوان “الفهم المقاصدى للسنة النبوية”والذي يتناول هذا الموضوع ويعرض بعض النماذج التطبيقية للقراءة العصرية للنص النبوي  لإنارة  الطريق أمام مزيد من الدراسات في هذا الاتجاه، ولفت النظر إلى ضرورة التفكير وإعمال العقل عند قراءتنا للنصوص وصحيح السنة المشرفة وثابتها مع التفريق بين النظر إلى النص وإلى ما كتب حوله من شروح أو حواش أو رؤى عامة أو خاصة فلا نضفي على الشرح قداسة النص ولا نلبس المتغير ثوب الثوابت.

إرسل لصديق

تعليقات فيسبوك