Alborsagia.com البورصجية نيوز

الأثنين 21 ديسمبر 2015
أخر خبر
أزارو بعد الفوز على الترجي: الأهلى فى مسار تصاعدي - الجريدة الرسمية نتنشر القرار الخاص بتنظيم نشاط التأجير التمويلى والتخصيم - تعاون بين "جنوب سيناء" وصندوق تطوير العشوائيات لحماية "وادى البيضا" من أخطار السيول - الحجاج يتوافدون على مشعر منى لقضاء يوم التروية.. غدا - وفاة الأمين العام السابق للأمم المتحدة "كوفى عنان" - الزراعة: 20% تخفيضا على جميع السلع بمنافذ الوزارة - زيارة استثنائية لنزلاء السجون بمناسبة عيد الأضحى - ​وزير الصناعة يبحث مع جمعية قطن مصر جهود الترويج لشعار القطن المصرى وحمايته فى مختلف الاسو - ​الفيفا: وليد أزارو صاحب الفضل في فوز الأهلي على الترجي - ​مدبولى يتابع موقف تنفيذ مشروعات المياه والصرف بالمنيا والبحيرة والشرقية وسوهاج والقليوبية - ديلى ستار: قطر تدير حملة قذرة لتفوز بمونديال 2022 - الحكومة الأمريكية تجبر فيس بوك على فك تشفير ماسنجر للتجسس على الرسائل - سعر الريال السعودي والعملات العربية في البنوك.. اليوم - أسعار الأسمنت المحلية في الأسواق..اليوم - التموين : تشيد بمبادرة حماية المستهلك وتوجه بتكرارها -

بنوك وتامين

محافظ البنك المركزي: 28 مليون مواطن مدخر في مصر

محافظ البنك المركزي: 28 مليون مواطن مدخر في مصر
محافظ البنك المركزي: 28 مليون مواطن مدخر في مصر
طباعة
اسم الكاتب : خاص البورصجية

قال طارق عامر، محافظ البنك المركزي، إن وجود تدفقات نقد أجنبية من الخارج يساهم في زيادة الاحتياطي النقدي الأجنبي، مضيفًا: "هناك ثقة من الصناديق الخارجية التي تستثمر في العملة المحلية وإقبال من مستثمري الخارج على شراء الجنيه المصري مقابل الدولار، والبنك المركزي تلقى استثمارات في الأوراق المالية تقدر بنحو 37 مليار دولار خلال عامين بخلاف الأموال التي قدمت من خلال إصدار السندات الدولية والاستثمارات المباشرة في قطاع البترول".

وأوضح خلال حواره ببرنامج "مال وأعمال"، المذاع على قناة "إكسترا نيوز"، أنه تم سداد أكثر من 10 مليارات دولار متأخرات لمستثمرين أجانب في قطاع البترول بعد الإيرادات التي حدثت في سوق النقد، متابعًا: "أردنا إعطاء قيمة الجنيه المصري من خلال وجود عائد جيد في نسبة الفائدة واحنا كبنك مركزي نتعهد لحائز العملة المصرية يبقى أعلى دائمًا من حيازته للعملة الأجنبية".

متابعًا: "لما بنزود العائد كان فيه مقاومة ولما نزلناه شوية بقي فيه مقاومة.. المدخرون في مصر عددهم كبير ويحبون العائد العالي وهذا أمر جيد لمواجهة مستويات التضخم ونعطي عائدا يصل إلى 17% في حين أن نسبة التضخم عند 14%".

وأردف: "المستثمر المصري للعملة المحلية يحصل على عائد إيجابي وهذا لم يحدث على مر عشرات السنين وهناك 28 مواطن مدخر في مصر ونراعي أن يكون عائد الإدخار جيدا والمعضلة بالنسبة لنا في مطالبة المستثمرين خفض عوائد الإدخار والقرار لا يؤخذ منفردًا في السياسة النقدية".

إرسل لصديق

تعليقات فيسبوك