Alborsagia.com البورصجية نيوز

الأثنين 21 ديسمبر 2015
أخر خبر
شاهد.. محمد عادل إمام من داخل كواليس " لص بغداد " - استشارى يكشف عن ريجيم الخيار لخسارة وزنك 5 كجم فى أسبوع - ارتفاع مؤشرات البورصة خلال تعاملات الأسبوع - وصفة مختلفة لعمل المكرونة بالصوص الأبيض - فيليه الدجاج بطريقة شهية وسريعة وبمذاق لا يقاوم - جربي هذه الطريقة فى تحضير البرازق السورية - حمدي رزق: الرئيس السيسي قد تفقد كاتدرائية ميلاد المسيح - توفيق عكاشة : أوروبا ليست قارة عجووز..فيديو - مى سليم تستعد لطرح كليب جديد " أعلنت الحرب " - شاهد..بلقيس فتحى بإطلالة متناسقة وجذابة - شاهد..ياسمين صبرى تتألق بالأحمر بعد الأختفاء - نجل الساحر : حالة من الفخر لما زرت الأهرامات ..صور - خبراء : الفقر المائي في مصر بلغ 650 متر مكعب للفرد في السنة - الكاف يصدم الزمالك قبل مواجهة القطن التشادي - الدكتور فاروق الباز يؤكد على أهمية مشروع ممر التنمية من الناحية الاقتصادية والاجتماعية -

منوعات

شاهد تحفة معمارية نادرة احتضنت القمة العربية "إثراء"

شاهد تحفة معمارية نادرة احتضنت القمة العربية
شاهد تحفة معمارية نادرة احتضنت القمة العربية "إثراء"
طباعة
اسم الكاتب : ليلى أنور

«إثراء».. هو الاسم الذي تحمله القاعة التي شهدت القمة العربية الـ29 بمنطقة الظهران الواقعة شرق السعودية، لكن وراء هذا الاسم تفاصيل عديدة خاصة أن القاعة من بين الأكبر في المملكة.

القاعة التي احتضنت القمة العربية دشنها الملك سلمان بن عبد العزيز في 2016 وهي تحفة معمارية، وتم بناؤها بحيث تضم ثقافات مختلفة، كما تسعى من خلالها لإقامة المعارض والفعاليات الزائرة من جميع أنحاء العالم، إضافة إلى المؤتمرات التي تستهدف 500 ألف زائر سنويًا.

تقع «إثراء» بالقرب من المدخل الرئيسِ للمركز، كما أن هناك واحة تابعة لها، وهي عبارة عن ساحة خارجية تتميّز بجدار نباتي، ومدرّج روماني يتم استخدامه في الفعاليات المصاحبة.

وتتكون القاعة من مساحات كبيرة خالية من الأعمدة تتسّع لأكثر من 2000 شخص، والتي تحيط بجدرانها شاشات تلفزيونية ضخمة، إضافةً إلى شاشات تلفزيونية أخرى معلّقة في مختلف جنبات القاعة، وتتمتع أيضًا بتصميم داخلي يبهر الناظرين، مغطّى بالنحاس الذي يحمي أنظمة تقنية معقدة توفّر المرونة في الإضاءة، وتسهّل تعليق القطع الفنية، بالإضافة إلى القدرة على التحكم بهندسة الصوت.

وتجمع القاعة الكبرى في تصميمها الحداثي، ما بين المعادن الصمّاء والزخارف التاريخية بمساحة تقدّر بـ 1600 متر مربع، حيث تم صنع أرضيتها من خشب نبات البامبو المعاد تدويره، ويبلغ عرضها 30 مترًا، ويصل طولها إلى 45 مترًا، كما تتمتّع بزوايا منحنية وإضاءة باهرة من الألواح النحاسية المثقوبة.
ويهدف تصميم القاعة الكبرى إلى الاحتفاء بتنوّع الثقافات حول العالم، والتي تتضح جليةً من خلال استضافة المناسبات الثقافية والمؤتمرات الرسمية.

إرسل لصديق

تعليقات فيسبوك