Alborsagia.com البورصجية نيوز

الأثنين 21 ديسمبر 2015
أخر خبر
عون يطالب ميركل بدعم بلاده في أزمة النزوح السوري - وزير الأوقاف: قضية العدل ليست مسئولية ولي الأمر وحده انما هى مسؤولية الجميع - والي تستعرض برنامج الاصلاح والحماية الاجتماعية في مصر - ارتفاع جماعي بمؤشرات البورصة 6.8 مليار جنيه خلال 3 جلسات - ترامب يهدد بفرض رسوم 20% على السيارات المستوردة من الاتحاد الأوروبى - خارجية النواب: الإنسحاب الأمريكى من مجلس حقوق الإنسان تحيز لإسرائيل - المالكي: حققنا تقدماً عسكرياً بصعدة اليمنية - وزير الري يلقي كلمته اثناء انعقاد المجموعة 77 والصين بالمؤتمر الدولي للمياه - دى ميستورا يعقد اجتماعاً بجنيف لتشكيل الدستورية السورية - البرتغال: طرح إعادة توطين 400 لاجئ مقيم فى مصر خلال العام المقبل - الأوقاف: ملف الهيئة أحد أهم أولوياتي - سعفان: الامارات تمد إقامة الأرامل والمطلقات وأبنائهن بالإمارات - الأحد.. بدء تسليم قطع أراضى القرعة بمنطقة الشريط المميز بسوهاج الجديدة - رئيس القابضة للمياه : 18 مليون جنيه تكلفة توصيل مياه الشرب للمناطق المحرومة بسوهاج - مباحثات بين الصناعة وقطاع الاعمال لتطوير الشركات الصناعية -

عالم

مفاوضات الوليد بن طلال على تسوية محتملة مع السلطات السعودية

مفاوضات الوليد بن طلال على تسوية محتملة مع السلطات السعودية
مفاوضات الوليد بن طلال على تسوية محتملة مع السلطات السعودية
طباعة
اسم الكاتب : وكالات

أفادت وكالة "رويترز" بأن الأمير السعودي المحتجز الوليد بن طلال يتفاوض على تسوية محتملة مع سلطات البلاد لكنه لم يتم التوصل إلى اتفاق لحد الآن.
ونقلت الوكالة عن مسؤول سعودي رفيع المستوى قوله إن الأمير المحتجز قبل نحو شهرين بتهمة الفساد اقترح دفع مبلغ للحكومة مقابل الإفراج عنه، لكن هذا المبلغ أقل مما تطلبه السلطات ولم يوافق عليه النائب العام السعودي لحد الآن.
وأكد مصدر سعودي مطلع ثان للوكالة أن الأمير الذي تقدَّر ثروته بنحو 17 مليار دولار، حسب مجلة "فوربس"، اقترح "تبرعا" لصالح الحكومة وأشار إلى أنه يتخذ هذا القرار طوعا لتفادي أي أحاديث عن مخالفات بحقه، لكن السلطات رفضت هذه المبادرة.
تجدر الإشارة إلى أن الأمير الوليد بن طلال احتجز في أوائل نوفمبر/تشرين الثاني المنصرم مع نحو مائتين من الأمراء والمسؤولين ورجال الأعمال، في إطار حملة مكافحة الفساد التي يقودها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان.
وأفادت وسائل الإعلام أن العشرات من هؤلاء الموقوفين أفرج عنهم بعد التوصل إلى اتفاق تسوية مع سلطات المملكة يقضي بتسليمهم جزءا من أصولهم إلى الحكومة.
وذكرت صحيفة "وول ستريت جورنال"أن سلطات المملكة تطالب الأمير الوليد بن طلال بدفع 6 مليارات دولار مقابل الإفراج عنه، لكنه كان يرفض التسوية حتى الآونة الأخيرة، حسب تقارير إعلامية
 

إرسل لصديق

تعليقات فيسبوك