Alborsagia.com البورصجية نيوز

الأثنين 21 ديسمبر 2015
أخر خبر
انطلاق قمة تيكني 2018 للتكنولوجيا وريادة الأعمال بالأسكندرية 29 سبتمبر - تعرف على إيرادات فيلم " الكويسين" - شاهد.. عمرو سعد بشعر أشبه بالأفارقة فى مهرجان الجونة - شاهد..أسر ياسين وزوجته ونجوم الفن فى مهرجان الجونة - شاهد..إطلالات النجوم فى مهرجان الجونة - شاهد..كندة علوش تشارك باغنية مهرجان الجونة ومعالم الحمل تظهر عليها - شاهد..يسرا بإطلالة رائعة بمهرجان الجونة - رئيس "القاهرة الجديدة": قطع المياه ببعض المناطق لحدوث كسر مفاجئ - شاهد حلا شيحا تخرج عن صمتها بعد انتشار شائعات حول طلاقها - هيفاء وهبى بإطلالة متميزة وجديدة - شاهد..تعليق محمد عادل امام على صورة جديدة قامت زوحته بتصويرها - شاهد..بوسي شلبي بإطلالة جذابة فى مهرجان الجونة - الاوقاف ترفض إغلاق مسجد "الحسين" تزامنًا مع ذكرى عاشوراء - المالية: تعديل قانون الضرائب العقارية ولا إعفاء للمصانع من الضريبة - النبراوي يطالب بصرف المستحقات المتاخرة لهامش الربح ال3% منذ يناير الماضي -

عالم

مفاوضات الوليد بن طلال على تسوية محتملة مع السلطات السعودية

مفاوضات الوليد بن طلال على تسوية محتملة مع السلطات السعودية
مفاوضات الوليد بن طلال على تسوية محتملة مع السلطات السعودية
طباعة
اسم الكاتب : وكالات

أفادت وكالة "رويترز" بأن الأمير السعودي المحتجز الوليد بن طلال يتفاوض على تسوية محتملة مع سلطات البلاد لكنه لم يتم التوصل إلى اتفاق لحد الآن.
ونقلت الوكالة عن مسؤول سعودي رفيع المستوى قوله إن الأمير المحتجز قبل نحو شهرين بتهمة الفساد اقترح دفع مبلغ للحكومة مقابل الإفراج عنه، لكن هذا المبلغ أقل مما تطلبه السلطات ولم يوافق عليه النائب العام السعودي لحد الآن.
وأكد مصدر سعودي مطلع ثان للوكالة أن الأمير الذي تقدَّر ثروته بنحو 17 مليار دولار، حسب مجلة "فوربس"، اقترح "تبرعا" لصالح الحكومة وأشار إلى أنه يتخذ هذا القرار طوعا لتفادي أي أحاديث عن مخالفات بحقه، لكن السلطات رفضت هذه المبادرة.
تجدر الإشارة إلى أن الأمير الوليد بن طلال احتجز في أوائل نوفمبر/تشرين الثاني المنصرم مع نحو مائتين من الأمراء والمسؤولين ورجال الأعمال، في إطار حملة مكافحة الفساد التي يقودها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان.
وأفادت وسائل الإعلام أن العشرات من هؤلاء الموقوفين أفرج عنهم بعد التوصل إلى اتفاق تسوية مع سلطات المملكة يقضي بتسليمهم جزءا من أصولهم إلى الحكومة.
وذكرت صحيفة "وول ستريت جورنال"أن سلطات المملكة تطالب الأمير الوليد بن طلال بدفع 6 مليارات دولار مقابل الإفراج عنه، لكنه كان يرفض التسوية حتى الآونة الأخيرة، حسب تقارير إعلامية
 

إرسل لصديق

تعليقات فيسبوك