Alborsagia.com البورصجية نيوز

الأثنين 21 ديسمبر 2015
أخر خبر
وداعا سمير خفاجي ..شيخ المنتجين - ماكينة حصاد زراعية تفصل رأس شاباً عن جسده بـ بني سويف‎ - شيريهان ناعية سمير خفاجي: جزء أصيل مني غادر وسافر عني - ارتفاع عدد ضحايا غرق عبارة بتنزانيا لأكثر من 100 غريق - وزير الري يشيد بجهود العاملين المبذولة بالسد العالى وخزان أسوان - الأرصاد: طقس السبت معتدل نهارا لطيف ليلا والعظمى بالقاهرة 33 درجة - وفاة المنتج الكبير سمير خفاجى - شيخ الأزهر الشريف يطالب العقلاء بمسئولياتهم تجاه ضحايا الحروب والصراعات - عودة 295 مصريا من ليبيا عبر منفذ السلوم.. منهم 253 سافروا بصورة شرعية - التعليم العالي: بحث إنشاء مجمع للجامعة الإيطالية بمصر - السفارة المصرية بـ لندن تتسلم قطعة أثرية حجرية مسروقة من "معبد الكرنك" - وزير الأوقاف: السنة النبوية تتفق مع المقاصد العامة للقرآن الكريم - وزيرة التخطيط: اعتماد برنامج الإصلاح الاقتصادي على سعر صرف مرن وترشيد الدعم - مستشار وزير المالية: لا يوجد تفكير في أي زيادات ضريبية - أسامة توكل: تقديم طلبات إنهاء المنازعات الضريبية والجمركية قبل انتهاء العمل بهذا النظام في -

تجارة وصناعة

طارق الملا: دعم الكامل لشركات القطاع العام العاملة في مجال التكرير والبتروكيماويات

طارق الملا: دعم الكامل  لشركات القطاع العام العاملة في مجال التكرير والبتروكيماويات
طارق الملا: دعم الكامل لشركات القطاع العام العاملة في مجال التكرير والبتروكيماويات
طباعة
اسم الكاتب : خاص البورصجية

أكد المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية على دعم الوزارة الكامل لشركات القطاع العام العاملة في مجال التكرير والبتروكيماويات للتعجيل بمشروعاتها التوسعية ووضعها على الإنتاج بما يحقق هدفين أساسين وهو زيادة المنتج المحلى بالسوق المصرية وتعظيم عوائد تلك الشركات الوطنية، مشددًا على العمل بالتوازى فى مشروعات التطوير والتحديث بشقيها الإنتاجى والتأمينى ومسايرة التقدم العالمى فى هذا المجال الحيوى حيث إن شركات القطاع العام البترولى لديها من المقومات والإمكانيات ما يؤهلها لتقديم المزيد للصناعة والاقتصاد المصرى سواء من حيث المعدات والخبرات والكوادر البشرية المؤهلة وآليات ضبط منظومة العمل.   جاء ذلك خلال رئاسته اجتماعات الجمعيات العمومية لشركات الإسكندرية وأسيوط لتكرير البترول والبتروكيماويات المصرية لاعتماد الموازنات التخطيطية للعام المالى الجديد 2018 /2019 بحضور وكيل أول الوزارة للبترول ووكيل الوزارة للاتفاقيات والاستكشاف والرئيس التنفيذى لهيئة البترول ورئيس الشركة القابضة للغازات الطبيعية (إيجاس) ورئيس الشركة القابضة للبتروكيماويات ووكيل أول الجهاز المركزى للمحاسبات ورئيس النقابة العامة للعاملين بالبترول.   وأوضح الكيميائى مدحت بهجت رئيس شركة الأسكندرية للبترول أن موازنتها التخطيطية للعام المالى 2018 /2019 تركز على تعظيم الإيرادات وترشيد المصروفات مع الاستمرار فى تنفيذ خططها الإنتاجية والمحافظة على الالتزام الكامل بتنفيذ اشتراطات السلامة والصحة المهنية، مشيرًا إلى أن الشركة تخطط لتكرير حوالى 5 ملايين طن خام لإنتاج حوالى 99 ألف طن من البوتاجاز وحوالى 3ر1 مليون طن نافتا و2ر1 مليون طن سولار و4ر1 مليون طن من المازوت و400 ألف طن وقود نفاثات وحوالى 19 ألف طن أسفلت رصف ومؤكسد وأنه جارى دراسة إقامة مشروعين جديدين للتقطير التفريغى والجوى لزيادة الإنتاج، وأضاف أن الاستثمارات الجديدة تم تخصيص الجانب الأكبر منها لمشروعات الإحلال والتجديد والتطوير التى توليها خطة تحديث قطاع البترول أهمية كبرى لرفع كفاءة الطاقة التكريرية بالمعامل القديمة بالإضافة إلى مشروعات جديدة لتطوير نظم ووسائل الأمن الصناعى وحماية البيئة.   وأوضح المهندس ناجى كساب رئيس شركة أسيوط لتكرير البترول أن المعمل يقوم بدور حيوى واستراتيجى في توفير الجانب الأكبر من احتياجات محافظات الصعيد من المنتجات البترولية المختلفة، لافتًا إلى أن المشروعات الجديدة التى تم تنفيذها مؤخرًا والمشروعات التى يتم تنفيذها حاليًا تمثل تجسيدًا قويًا وراسخًا لرؤية قطاع البترول المستقبلية وعنايته بالصعيد، مشيرًا إلى أن موازنة العام المالى 2018 /2019 تهدف إلى تكرير 4 مليون طن خام لإنتاج حوالى 36 ألف طن بوتاجاز و520 ألف طن من النافثا بنوعيها وأكثر من مليون طن سولار وحوالى 3ر2 مليون طن مازوت و25 ألف طن وقود طائرات، وأضاف أن المعمل مستمر فى تنفيذ رؤية وزارة البترول فى تعظيم الإنتاج مع الالتزام الكامل بخطة ترشيد الاستهلاك من خلال مشروعات استغلال الطاقة الجديدة والمتجددة التى يتم تنفيذها بالتعاون مع شركة جاس كول أو رفع كفاءة تشغيل المعدات القائمة بالمعمل بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (اليونيدو).   وأشار الكيميائى جابر أحمد رئيس شركة البتروكيماويات المصرية إلى أهم ملامح الموازنة التخطيطية والتي تتمثل فى استهداف إنتاج 90 ألف طن من البولى فينيل كلورايد و65 ألف طن من الصودا الكاوية و15 ألف طن من حامض الهيدروكلوريك، وأضاف أنه بالنسبة للمشروعات المستقبلية جارى دراسة إقامة مشروع جديد لإنتاج الأولفينات وإنشاء خط جديد لإنتاج البولى فينيل كلورايد لتعظيم القيمة المضافة من الغاز الطبيعى وهو ما يسهم مع مشروعات تطوير وتحديث الوحدات الإنتاجية كإضافة مفاعل جديد ومشروعات تحديث أنظمة التحكم الآلى لمصنع الــPVC فى إحداث نقلة نوعية فى الأداء والعوائد.

إرسل لصديق

تعليقات فيسبوك