Alborsagia.com البورصجية نيوز

الأثنين 21 ديسمبر 2015
أخر خبر
دعوة خاصة تعيد أزارينكا لبطولة أستراليا - بداية عجزا قدره 139 مليار دولار في الميزانية الأميركية - اعتقالات إسرائيلية تشمل عشرات الفلسطينيين بينهم أسرى ومحررون - تطبيق جديد من إنستجرام " بشكل رسمي " - عشرات القتلى الحوثيين بمواجهات قوات الشرعية غربي اليمن - شاهد.."نقيب الصيادله" :" ضخ 200 الف عبوة بنسلين كل 48 ساعه بسعر 7 جنيه" - شاهد..وحيد حامد :" إنخفاض شعبية السيسي في صالحه" - شاهد..مستشار ياسر عرفات يفتح النار علي "أردوغان " علي الهواء - شاهد.تامر عبدالمنعم يهاجم "أديب" ويتهمه بالتشكيك في أحكام القضاء - شاهد..الغيطي يكشف تفاصيل إجتماع "شفيق" برموز نظام مبارك - رسالة من البابا تواضروس للمصريين بخط يده - مندوب مصر بمجلس الأمن يطالب بخارطة طريق لحماية قبائل الروهينجا - شاهد..محافظ الدقهليه عن الدروس الخصوصيه :"اكبر من اننا نحاربها " - صافرات الإنذار تدوى في إسرائيل - وحيد حامد: لا توجد شخصية مؤثرة لخوض الانتخابات غير السيسي -

ملفات وحوارات

أسرار فنية وعاطفية في حياة "فايزة أحمد"

أسرار فنية وعاطفية في حياة
أسرار فنية وعاطفية في حياة "فايزة أحمد"
طباعة
اسم الكاتب : أاحمد شعلان


يحتفل العالم العربي، اليوم الثلاثاء، بذكرى ميلاد واحدة من العلامات المضيئة في تاريخ الأغنية العربية ، التى لقبها الوسط الفني وكبار نجوم الغناء، بـ"كروان الشرق"، فهى الصوث الدافيء والاحساس الصادق وصاحبة النبرات الموسيقية التى تحمل جميع ألوان وأنواع الشجن.. انها الفنانة والمطربة الشامية فايزة أحمد، التى ولدت فى مثل هذا اليوم عام 1930 ، ورحلت في يوم الأربعاء 21 سبتمبر عام 1983 عن عمر يناهز 52 عاما، بعد صراع طويل مع المرض اللعين.
ولدت "فايزة" فى مدينة صيدا اللبنانية، لأب سورى، واسمها الحقيقي "فايزة أحمد بيكو الرواس"، ولكنها نشأت وعاشت وبداية حياتها كانت في دمشق، قبل ان تنتقل إلى العراق والعودة لسوريا ثم المجيء إلى هوليود الشرق التى كانت ملجأ لاهل الفن فى العالم العربي.
اتجهت فايزة احمد للسينما وشاركت في تسعة أفلام، وكان انجح حضور سينمائي لها في فيلم "أنا وبناتي" 1961، أما آخر أفلامها فكان "منتهى الفرح" عام 1963.
"هوليود الشرق ملجأ وبوابة النجومية" :
جاءت "فايزة" إلى مصر في منتصف الخمسينيات لإثبات وجودها في عالم الغناء وسط العمالقة في هذا العصر، وهنا تقدمت للإذاعة المصرية في القاهرة، وبالفعل أثبتت وجودها من خلال أغنياتها المختلفة، التي حققت نجاحاً كبيراً، وجعلتها تحتل مكانة متميزة في عالم الطرب الأصيل.
سجلت "كروان الشرق" أكثر من 320 أغنية لإذاعة القاهرة و 80 أغنية تليفزيونية وعشرات الحفلات في مصر.. لعل اشهرها "رسالة من امراة" و"يامه القمر علي الباب" و"أنا قلبي إليك ميال" و"ليه يا قلبي ليه" و"تمر حنة" و"بيت العز" .. وغيرها من الاغنيات المتميزة.
تعاونت المطربة الشامية، مع عدد كبير من عمالقة الموسيقى، وغنت من ألحانهم، ابرزهم، الموسيقار محمد الموجي، وكمال الطويل، وبليغ حمدى، محمد عبد الوهاب.
حصلت النجمة الراحلة، على عدة جوائز وتكريمات فنية وأوسمة منها : درع الجيش الثاني في الأول من مايو 1974 ، كما حصلت على وسام من الرئيس التونسي الحبيب بورقيبة.
"قال عنها عمالقة الموسيقى" :
أطلق الأديب الكبير كامل الشناوي، على فايزة احمد لقب "كروان الشرق"، حيث قال مقولته الشهيرة "إذا كانت أم كلثوم كوكب الشرق فأنا أرى أن فايزة أحمد تليها في الإجادة وهي كروان الشرق".
كما وصفها موسيقار الأجيال محمد عبدالوهاب قائلاً "صوتها مثل الكريستال المكسور".. أما كوكب الشرق فقالت عنها "صوت فايزة هو الصوت النسائي الوحيد الذي تطرب له وتسمعه بنشوة، وهي الوحيدة التي ستخلفني على عرش الأغنية".
"رسالة مؤثرة إلى الجيش المصري" :
حين جاء نصر أكتوبر عام 1973 انتفض الجميع، وبعثت فايزة أحمد رسالة مؤثرة الى الجنود المصريين على الجبهة، عبرت فيها عن شكرها للجيش المصري، قائلة : "إلى كل جندي باسل خاض تجربة العبور.. رفعت رأسنا حققت أملنا.. أمل الشيخ والطفل.. أمل السيدة والفتاة.. أمل الموظف والعامل والفلاح والطالب.. فشكرًا لك ألف شكر".
"حكاية حب ملتهبة" :
عاشت "فايزة" حكاية عشق ملتهبة، بطلها كان الموسيقار محمد سلطان، الذى التقت به لأول مرة شريك "بالصدفة" في منزل الفنان فريد الأطرش، وتوالت لقاءاتهما وتعاونا معا فى عدة اعمال فنية، وبعد ذلك جمع بينهما قصة حب ثم زواج، وقد أبدع الزوجان في الكثير من الروائع الغنائية، ولعل أبرز اعمالهما اغنية "ست الحبايب" التى تعد أشهر وأفضل أغنية للأم.
"آخر ليلة ويوم قبل النهاية" :
فى آخر ليلة لها فى دنيانا، طلبت "فايزة" من "سلطان" ان يكون بجانبها، حيث توقعت ان يكون هذا اليوم هو النهاية، وانها قد تفارق الحياة في أي لحظة، وفى الصباح، استدعى "سلطان" الأطباء، الذين حضروا وحاولوا علاجها في المنزل، ولكن حالتها قد ساءت للغاية واضطر المعالجون إلى نقلها للمستشفى بسيارة زوجها.
وفى الطريق، نامت "فايزة" فى احضان زوجها، حتى وصلا إلى المستشفى ، وبمجرد دخولها للغرفة راحت في غيبوبة شبه متقطعة، وفي اليوم التالي دخلت في غيبوبة كاملة، ثم فوجئ محمد سلطان بطعنة فى القلب، عندما أخبره الأطباء، ان كروان الشرق فارقت الحياة.

إرسل لصديق

تعليقات فيسبوك