Alborsagia.com البورصجية نيوز

الأثنين 21 ديسمبر 2015
أخر خبر
شاهد..تامر عبدالمنعم عن مؤتمر "حكاية وطن" بيلخص اللي عشناه من 2011 حتي الأن" - شاهد..مشادة كلامية بين برلماني و مدير مركز الحق في الدواء بسبب زيادة الأسعار - شاهد..تعليق عمرو أديب علي كلمة السيسي في مؤتمر " حكاية وطن" - شاهد..أول رد من فيفي عبده علي إقامتها دورة للرقص الشرقي بجدة - شاهد..الغيطي عن صورة محافظ المنوفية بـ"الكلبشات ":" الكرسي التيفال لن ينفعك" - إلغاء رحلات الطيران للبالون بالأقصر يومين بسبب سوء الطقس - التحالف الدولي: القوة التي سنشكلها في سوريا لتأمين الحدود العراقية السورية - رئيس الجمهورية يوقع قانون تعديل أحكام قانون الشركات - التعليم العالى: لا صحة لما تداول حول الانتهاء من تعديل قانون الجامعات الخاصة - الرئيس: قمنا بانجاز 11 ألف مشروع على أرض الواقع بمعدل 3 مشروعات فى اليوم الواحد - سامي عبد العزيز: كلمة السيسي تنم عن ان الحكومة لا تجيد تسويق مشروعاتها - المقاولون يقدم هدية ثمينة للأهلي ويفوز على الإسماعيلي بثنائية - إستئناف محادثات السلام السوريه بفيينا الأسبوع المقبل - الخارجية الروسية: لقاء “فانكوفر” بشأن كوريا الشمالية يعقد التسوية الكورية - شاهد.. فيلم “حكاية وطن” -

تجارة وصناعة

انتهاء مشروع موقع منطقة ميت رهينة الآثرية الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية بقيمة 9.2 مليون جنيه

انتهاء مشروع موقع منطقة ميت رهينة الآثرية الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية بقيمة 9.2 مليون جنيه
انتهاء مشروع موقع منطقة ميت رهينة الآثرية الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية بقيمة 9.2 مليون جنيه
طباعة
اسم الكاتب : ريم ثروت

شاركت الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى، والدكتور خالد العنانى، وزير الآثار، فى احتفالية بمناسبة إنتهاء مشروع موقع منطقة ميت رهينة الآثرية، والذى نظمتها وزارة الآثار، ووفرت وزارة الاستثمار والتعاون الدولى منحة مقدمة من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، بقيمة 9.2 مليون جنيه، فى إطار اتفاقية الاستثمار المستدام فى قطاع السياحة، وذلك بحضور اللواء كمال الدالى، محافظ الجيزة، و توماس جولدبرجر، القائم باعمال السفارة الأمريكية لدى القاهرة، والدكتور مارك لينر، مدير جمعية أبحاث مصر القديمة، وعدد من أعضاء مجلس النواب، وعدد من سفراء الدول الأوروبية والامريكتين الشمالية والجنوبية.
وأوضحت الوزيرة، أنه خلال زيارة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى، الأخيرة إلى نيويورك تم الحديث عن العلاقات الاقتصادية خلال لقاء سيادته مع الرئيس الأمريكى، دونالد ترامب، مشيرة إلى أن هذا المشروع جزء من التعاون المشترك بين مصر وامريكا، فى الحفاظ على التراث الثقافي لمنف من خلال تطوير الممشي الأثري فى منطقة منف، بالإضافة إلى توثيق وتطوير المنطقة، مؤكدة أن هناك تعاون كبير بين وزارتى الاستثمار والتعاون الدولى والآثار من أجل ضخ استثمارات ومنح جديدة ومنها فى المتحف المصرى الكبير.
 
وأشارت الوزيرة أن هذا المشروع يعد حجر الزاوية في تعاوننا المستمر مع الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية لحماية التراث الثقافي في مصر، فمنذ عام 1992، قدمت الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية أكثر من 100 مليون دولار من المساعدات لتطوير المواقع التاريخية والثقافية، خاصة في القاهرة القديمة والأقصر وأسوان والإسكندرية وسوهاج والبحر الأحمر، موضحة أن المجال من مجالات التعاون بالغة الأهمية، فالمحافظة على الآثار المصرية والتراث الثقافي، يسهم في توفير فرص عمل للشباب، ويدعم قطاع السياحة أحد المصادر الرئيسية للدخل القومى.
وأكد الدكتور خالد العنانى، وزير الآثار، أن منطقة ميت رهينة الأثرية التي توجد بها بقايا أقدم عاصمة لمصر القديمة والتي ترجع إلى أكثر من 5000 عام، وذلك بمناسبة إنتهاء أعمال "مشروع تطوير موقع ومجتمع منف" نتاج التعاون المثمر بين وزارة الآثار، و الولايات المتحدة الأمريكية و جمعية أبحاث مصر القديمة، و جامعة يورك الإنجليزية، مشيرا إلى أنه بدأ  العمل بالمشروع في أغسطس ٢٠١٥بتمويل من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، في إطار إتفاقية التعاون المشترك الموقعة بين مصر و الولايات المتحدة الأمريكية تحت عنوان "الإستثمار المستدام لقطاع السياحة في مصر".
وذكر الوزير، أن المشروع يهدف إلي النهوض بالتراث الثقافي المصري بالمواقع الأثرية في العاصمة القديمة منف، وتشجيع السياحة من خلال الإرتقاء بإدارة الموقع الأثري و تحسين المرافق وعمل مسار للزيارة و وضع لوحات إرشادية للمواقع الأثرية في منف والتي تضم ثمانية مواقع تم توثيقها  وتوصيفها من خلال أرشيف مصور متكامل، وهى متاحة الآن للباحثين والدارسين، كما تم إصدار بعض المواد العلمية الخاصة بمنف وكتيب إرشادي، ودليل للزوار هذا بالإضافة إلى إطلاق موقع الكتروني خاص بالمنطقة (memphisegypt.org)، كما شمل المشروع تدريب ٨٩ مفتش آثار على إدارة التراث الثقافي والترميم من خلال برنامج مدارس الحفائر.

إرسل لصديق

تعليقات فيسبوك