Alborsagia.com البورصجية نيوز

الأثنين 21 ديسمبر 2015
أخر خبر
أمن القاهرة يداهم مصنع لانتاج المنظفات الصناعية من مواد مجهولة المصدر بالزاوية الحمراء - ضبط موظف وبحوزتة مجموعة من الشهادات الغير مصرح بتداولهم خارج السجلات المدنية بالسلام - ماليك ايفونا قريب من العودة للنادي الأهلي - مركز جديد للمنتخب المصري في تصنيف الفيفا - أمن القاهرة يكشف تفاصيل العثور على جثة سائق مقتول داخل سيارتة أمام كمبوند الصحفيين بالشروق - الأهلي عن عرض الفيصلي لضم صالح جمعة: "منعرفش حاجة" - باسم مرسي وكاسونجو يقودان هجوم الزمالك امام الداخلية - الكهرباء توقع 3 عقود لمحطات توليد غرب القاهرة وأسيوط "الوليدية" - رئيس وزراء اثيوبيا : السد لن يشكل اي ضرر بالنسبة لمصر - صلاح محسن يوقع على عقود انتقاله للأهلي - إنبي يحدد شروطه للموافقة على رحيل علي لطفي للأهلي - السيسي: مصر وإثيوبيا حضارتان تربطهما علاقة تاريخية - السعيد 100 مليون جنيه لمشروعات تطوير القرية المصرية - قابيل : تزويد المطابع الأميرية بأحدث الماكينات بطريقة برايل للمكفوفين - تراج أسعار الذهب 4 جنيهات.. وعيار 21 يسجل 651 جنيها -

توك شو وستالايت

الأزهرى: أكثر من 9 قيم تحدث عنها القرآن الكريم

الأزهرى: أكثر من 9 قيم تحدث عنها القرآن الكريم
الأزهرى: أكثر من 9 قيم تحدث عنها القرآن الكريم
طباعة
اسم الكاتب : دعاء عبدالعزيز

أكد الدكتور أسامة الأزهرى، العالم الأزهري، أن القيم التى تبنى الحضارة وتحدث عنها القرآن كثيرة منها: العلم، العمران، الإنسانية، الوحدة، اكتشاف المواهب، الإحياء، احترام الأكوان، التعليم، الانتماء، وغيرها من القيم. ولفت الأزهرى في برنامجه "رؤى" على شاشة dmc، إلى أن المواظبة ومداومة العلاقة مع القرآن لا يجب أن تنقطع بهد الشهر الكريم، بل يجب أن نحول القرآن إلى برامج للتطبيق فى الواقع، مشيرًا إلى أن الآية التأسيسة التى تؤكد ضرورة التعامل مع الوقع هى قوله تعالى: "اللَّهُ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن ضَعْفٍ ثُمَّ جَعَلَ مِن بَعْدِ ضَعْفٍ قُوَّةً ثُمَّ جَعَلَ مِن بَعْدِ قُوَّةٍ ضَعْفًا وَشَيْبَةً ۚ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ ۖ وَهُوَ الْعَلِيمُ الْقَدِيرُ" الآية (54) من سورة الروم، ويحث فيه الله الإنسان على إدراك الواقع لأنه يؤدى بنا للإتقان، أى كأن الله يقول لنا أعطوا لكا شىءٍ حقه.
وشدد الأزهرى على أن دلائل ذلك واضحة فى حياتنا، بأن كل شىء يمر بمراحل، والآية ترشدنا إلى الطريقة الأمثل للتعامل مع الطفل والفقير والغنى والمجرم والتقى والأزمات، أى إدراك الواقع والطبيعة التى تؤدى للإتقان، مشيرًا إلى أن هذه الآية التى تقع فى خواتيم سورة الروم يمهد الله بها للحكمة فتأتى بعدها سورة "لقمان".

إرسل لصديق

تعليقات فيسبوك