Alborsagia.com البورصجية نيوز

الأثنين 21 ديسمبر 2015
أخر خبر
ماليك ايفونا قريب من العودة للنادي الأهلي - مركز جديد للمنتخب المصري في تصنيف الفيفا - أمن القاهرة يكشف تفاصيل العثور على جثة سائق مقتول داخل سيارتة أمام كمبوند الصحفيين بالشروق - الأهلي عن عرض الفيصلي لضم صالح جمعة: "منعرفش حاجة" - باسم مرسي وكاسونجو يقودان هجوم الزمالك امام الداخلية - الكهرباء توقع 3 عقود لمحطات توليد غرب القاهرة وأسيوط "الوليدية" - رئيس وزراء اثيوبيا : السد لن يشكل اي ضرر بالنسبة لمصر - صلاح محسن يوقع على عقود انتقاله للأهلي - إنبي يحدد شروطه للموافقة على رحيل علي لطفي للأهلي - السيسي: مصر وإثيوبيا حضارتان تربطهما علاقة تاريخية - السعيد 100 مليون جنيه لمشروعات تطوير القرية المصرية - قابيل : تزويد المطابع الأميرية بأحدث الماكينات بطريقة برايل للمكفوفين - تراج أسعار الذهب 4 جنيهات.. وعيار 21 يسجل 651 جنيها - حقيقة العرض الأمريكي لعبد الله السعيد - بنك التنمية الإفريقي يوافق على صرف الشريحة الثالثة من قرض مصرلدعم الموازنة وقطاع الطاقة -

مرأة ومجتمع

4 أسئلة لا توجهها لسيدة حامل أبدًا

4 أسئلة لا توجهها لسيدة حامل أبدًا
4 أسئلة لا توجهها لسيدة حامل أبدًا
طباعة
اسم الكاتب : خاص: البورصجية

  سيدات أكدن من واقع تجاربهن أن هناك بعض الأسئلة التى يوجهها الآخرون لهن خلال فترة الحمل ولا تكون مقبولة نهائيا بل إنها تؤثر على خصوصيتهن ونفسيتهن كثيرًا ولا يردن مجرد سماعها أو الإجابة عليها، ووفقًا لموقع "healthline" طبى تتضمن هذه التعليقات والأسئلة الآتى:     1- هل يمكننى لمس بطنك؟ عندما يتم توجيه هذا السؤال، تكون الإجابة التى تريد الحامل قولها: بالتأكيد لا، ولكن لأنك طلبتى ولم تفعلى ذلك دون سؤال سأعفو عنك هذه المرة.   2- هل تريدين ولدا أم فتاة؟ هذا السؤال تقليدى ولكنه فى غير محله لأنها بالتأكيد تريد طفلا صحيا ولكن ليس بأيديها أن يكون ولدا أو فتاة حتى وإن رغبت فى ذلك.   3- هتسموه أيه؟ تكون المشكلة الحقيقية فى الإجابة وليس السؤال، لأنه عند ذكر أى اسم سيعلق عليه الطرف الآخر بطريقة أنه يذكره بشخصية ما فى حياته أو ربط الاسم ببعض التعليقات التى لا تنتهى.   4- هترضعيه طبيعى ولا صناعى؟ لم يأت الطفل بعد لهذا السؤال، وإن جاء لى فلا يجب أن يتم التدخل فى الخصوصية بهذا الشكل لأن فكرة الرضاعة الطبيعية أو الصناعية أمر يخص الأم وبالتأكيد هى تعرف جيدًا فوائد وأضرار كل منها ولا تنتظر تجربتك الشخصية.

إرسل لصديق

تعليقات فيسبوك