Alborsagia.com البورصجية نيوز

الأثنين 21 ديسمبر 2015
أخر خبر
مناقشة اقتراحات استمرارية المناطق الحرة الخاصة فى لقاء خضير برؤساء وممثلي شركات المناطق ال - نجوم لبنان ينعون شقيق نجوى كرم عبر "تويتر" - البورصة المصرية تخسر 3,5 مليار جنيه في ختام تعاملات اليوم - الجمارت تعلن اسعار الصرف بعد تعديل "الدولار الجمركي" - “النقض” تبرئ جرانه بقضية “أرض الجمشة” - " وزير التموين" يقرر مد فترة الأوكازيون الشتوي 15 يومًا - «المالية» ترفض زيادة رواتب الموظفين: تؤدي لموجة تضخم في الأسعار - نصر : نعمل على تسهيل عمل القطاع الخاص لدعم الاسكان - وزير قطاع الأعمال يفتتح مؤتمر "آفاق التعاون الإفريقي في مجال صناعة الدواء والمستلزمات الطب - السيسى يمنح وزير دفاع فرنسا وسام الجمهورية من الطبقة الأولى - شاهد.. بث مباشر: حفل توزيع جوائز أوسكار الـ "89" - مؤشرات البورصة تواصل انخفاضها الجماعي في منتصف التعاملات - ارتفاع أسعار الذهب جنيهين وعيار 21 يسجل 595 جنيها - ملتقى "بُناة مصر"يستعرض دور البنوك في تمويل المشروعات التنموية وقطاع التشييد والبناء - "سعفان" يسلم 41 عاملا عقودا للعمل بإحدي دول الخليج.. مؤكدا الوزارة تقدم خدماتها بدون مقابل -

مصر

الخارجية: الإفراج عن المحتجزين المصريين بإثيوبيا

الخارجية: الإفراج عن المحتجزين المصريين بإثيوبيا
الخارجية: الإفراج عن المحتجزين المصريين بإثيوبيا
طباعة
اسم الكاتب : حازم عبد العزيز

أعلنت وزارة الخارجية الإفراج عن المواطنين المصريين المحتجزين في إثيوبيا منذ بضعة أشهر عقب الاضطرابات الأخيرة التي شهدتها البلاد هناك.

وصرح المستشار أحمد أبو زيد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية إن الوزارة نجحت في الإفراج عن كل من "طه منصور" و"هاني العقاد" و"حسن رمضان سويلم"، مؤكدا أن الوزارة سعت منذ اللحظة الأولى لإلقاء القبض عليهم، إلى بذل كافة الجهود على جميع المستويات للإفراج عنهم، حتى تكللت تلك الجهود بالإفراج عنهم دون توجيه أي تهم لهم ومغادرتهم أديس أبابا إلى القاهرة مساء اليوم.

وأوضح المتحدث باسم الخارجية أن الاتصالات المصرية في هذا الصدد شملت توجيه السفارة المصرية في أديس أبابا مذكرة إلى الخارجية الإثيوبية للمطالبة بالإفراج عن المواطنين المحتجزين، فضلا عن المطالبة بتمكين السفارة من التواصل معهم، وضمان كافة حقوقهم المكفولة لهم في إطار اتفاقية فيينا للعلاقات القنصلية. 

وأضاف أن السفارة طالبت الجانب الإثيوبي بتمكين أسر المواطنين من التواصل مع ذويهم، بالإضافة إلى توكيل محام إثيوبي معروف للدفاع عنهم أمام القضاء الإثيوبي.

وأضاف المتحدث باسم الخارجية أنه بجانب سعي السفارة في أديس أبابا لإثارة الأمر مع المسئولين بوزارة الخارجية ومكتب رئيس الوزراء الإثيوبي هايلي ماريام ديسالين طوال تلك الفترة، طرح وزير الخارجية سامح شكري، بناءً على تكليف من رئيس الجمهورية، بزيارة إثيوبيا خلال شهر ديسمبر الماضي ومقابلة رئيس الوزراء الإثيوبي لطرح تلك القضية، فضلا عن التواصل المباشر مع وزير الخارجية الإثيوبي لتسهيل عملية الإفراج عن المواطنين، علما بأن الاتصال الأخير بين الوزيرين تم خلال الأسبوع الماضي.

كما استقبل القطاع القنصلي بوزارة الخارجية أسر المواطنين، واطلاعهم على الاتصالات والجهود التي تقوم بها الوزارة في هذا الصدد.

وأكد المتحدث باسم الخارجية أن الإفراج عن المواطنين المصريين يعكس حرص الجانبين على الحفاظ على المكتسبات التي تم تحقيقها على مستوى العلاقات الثنائية، فضلا عن التأكيد على التزام قيادتي البلدين بتوثيق تلك العلاقات وتطويرها لما فيه خير الشعبين المصري والإثيوبي.

إرسل لصديق

تعليقات فيسبوك