Alborsagia.com البورصجية نيوز

الأثنين 21 ديسمبر 2015
أخر خبر
"غادة والى" تزور مصابي ومتضرري انهيار عقار منشأة ناصر - مايو المقبل.. الولايات المتحدة تفتتح سفارتها بالقدس - ترامب يعلن عن عقوبات خانقة على كوريا الشمالية - روسيا تضع ضمانات للموافقة على هدنة الغوطة - استبعاد 11 لاعب من قائمة الأهلي لمواجهة الإنتاج الحربي - حسام البدري يضم 21 لاعباً لمواجهة الإنتاج الحربي - الوطنية للانتخابات تصدر القائمة النهائية لمرشحى الرئاسة - وزير الأوقاف: "قوى الشر" تستخدم الشائعات لتشويه الإنجازات - جمارك مطار أسيوط تهريب أجهزة طبية مستعملة - وزيرة التخطيط تشارك غدًا بمؤتمر "شارك تُبدع تَنطلق" بمحافظة الفيوم - الحجر البيطري: تأجيل وصول شحنة البطاريق إلى الاثنين - القابضة للمطارات تعتمد الميزانية بتحقيق أرباح 649 مليون جنيه - محافظ القاهرة: وحدات سكنية عاجلة لسكان العقار المنهار بمنشأة ناصر - السعيد: جميع الخطط السنوية التي تضعها الحكومة تكون في إطار رؤية 2030 - رسمياً .. الزمالك يواجه ولايتا ديتشا الأثيوبي يوم 7 مارس -

مصر

الخارجية: الإفراج عن المحتجزين المصريين بإثيوبيا

الخارجية: الإفراج عن المحتجزين المصريين بإثيوبيا
الخارجية: الإفراج عن المحتجزين المصريين بإثيوبيا
طباعة
اسم الكاتب : حازم عبد العزيز

أعلنت وزارة الخارجية الإفراج عن المواطنين المصريين المحتجزين في إثيوبيا منذ بضعة أشهر عقب الاضطرابات الأخيرة التي شهدتها البلاد هناك.

وصرح المستشار أحمد أبو زيد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية إن الوزارة نجحت في الإفراج عن كل من "طه منصور" و"هاني العقاد" و"حسن رمضان سويلم"، مؤكدا أن الوزارة سعت منذ اللحظة الأولى لإلقاء القبض عليهم، إلى بذل كافة الجهود على جميع المستويات للإفراج عنهم، حتى تكللت تلك الجهود بالإفراج عنهم دون توجيه أي تهم لهم ومغادرتهم أديس أبابا إلى القاهرة مساء اليوم.

وأوضح المتحدث باسم الخارجية أن الاتصالات المصرية في هذا الصدد شملت توجيه السفارة المصرية في أديس أبابا مذكرة إلى الخارجية الإثيوبية للمطالبة بالإفراج عن المواطنين المحتجزين، فضلا عن المطالبة بتمكين السفارة من التواصل معهم، وضمان كافة حقوقهم المكفولة لهم في إطار اتفاقية فيينا للعلاقات القنصلية. 

وأضاف أن السفارة طالبت الجانب الإثيوبي بتمكين أسر المواطنين من التواصل مع ذويهم، بالإضافة إلى توكيل محام إثيوبي معروف للدفاع عنهم أمام القضاء الإثيوبي.

وأضاف المتحدث باسم الخارجية أنه بجانب سعي السفارة في أديس أبابا لإثارة الأمر مع المسئولين بوزارة الخارجية ومكتب رئيس الوزراء الإثيوبي هايلي ماريام ديسالين طوال تلك الفترة، طرح وزير الخارجية سامح شكري، بناءً على تكليف من رئيس الجمهورية، بزيارة إثيوبيا خلال شهر ديسمبر الماضي ومقابلة رئيس الوزراء الإثيوبي لطرح تلك القضية، فضلا عن التواصل المباشر مع وزير الخارجية الإثيوبي لتسهيل عملية الإفراج عن المواطنين، علما بأن الاتصال الأخير بين الوزيرين تم خلال الأسبوع الماضي.

كما استقبل القطاع القنصلي بوزارة الخارجية أسر المواطنين، واطلاعهم على الاتصالات والجهود التي تقوم بها الوزارة في هذا الصدد.

وأكد المتحدث باسم الخارجية أن الإفراج عن المواطنين المصريين يعكس حرص الجانبين على الحفاظ على المكتسبات التي تم تحقيقها على مستوى العلاقات الثنائية، فضلا عن التأكيد على التزام قيادتي البلدين بتوثيق تلك العلاقات وتطويرها لما فيه خير الشعبين المصري والإثيوبي.

إرسل لصديق

تعليقات فيسبوك