Alborsagia.com البورصجية نيوز

الأثنين 21 ديسمبر 2015
أخر خبر
مصطفى الفقي: العالم كله توجه إلى إفريقيا - أول أفواج حجاج بيت الله الحرام بـ وزارة السياحة يغادر مطار القاهرة - غداً..غادة كريم تحتفل بصدور الطبعة السادسة من رسائل حريمي جدا - السعودية تحظر السفر لحاملي تأشيرات الزيارة والسياحة والعمل أثناء الحج - دبلوماسي سابق يحلل زيارة السيسي إلى إفريقيا - مهاب مميش: "أي حاجة لمصلحة مصر هنعملها" - ترامب يلغي مجلسين استشاريين اقتصاديين بعد استقالة مدراء تنفيذيين - الوزراء يقرر إنشاء الهيئة الاقتصادية للمثلث الذهبي - السيسي: إتفقنا مع الجابون على تشجيع الاستثمارات المشتركة - أستاذ عقيدة: إذا ابتعدنا عن الشريعة سيلحق غضب الله بنا - مدير الطوارىء عن حادث الاتوبيس: "نقل الحالات الخطرة لمستشفى الاسماعيلية - اصطدام اتوبيس سياحى بـ سيارتين نصف نقل ..ومصرع 4 واصابه 25 بالسويس - عاجل.. قابيل: مباحثات لانشاء مصنع للاخشاب بالجابون لتوفير احتياجات الصناعة المصرية - بنك الاستثمار الامريكي : الاقتصاد المصري بدأ التعافي الحقيقي وانهي مرحلة التدهور - شاهد.. تغريدة اوباما تتصدر التويتر العالمي وتحطم الترند فى اول ثلاث ساعات -

حوادث

اشرف فرحات يستانف على حكم رفض دعوى حظر حركة تمرد

اشرف فرحات يستانف على حكم رفض دعوى حظر حركة تمرد
اشرف فرحات يستانف على حكم رفض دعوى حظر حركة تمرد
طباعة
اسم الكاتب : نجلاء رفاعي

حددت محكمة مستأنف القاهرة للأمور المستعجلة بعابدين، اليوم الاربعاء، جلسة أول فبراير لنظر الاستئناف المقدم من المحامى أشرف فرحات على حكم محكمة أول درجة بعدم الاختصاص في دعوى حظر تمرد.
 
كانت محكمة القاهرة للأمور المستعجلة، قضت فى جلسة 26 ديسمبر الماضى، برفض دعوى مطالبة بحظر حركة «تمرد»، ووقف جميع أنشطتها، والتحفظ على أموالها وممتلكاتها لعدم الاختصاص، وإحالتها لمحكمة الاستئناف مرة أخرى.
 
وكان أشرف فرحات المحامى قد أقام دعوى قضائية أمام محكمة القاهرة للأمور المستعجلة بعابدين، يطالب فيها بحظر نشاط حركة تمرد والتحفظ على أموالها وممتلكاتها، مشيرًا في دعواه إلى أن شريف هلال وخالد القاضى اللذين كانا أمس ضمن حركة تمرد واليوم ضد الحركة يدعوان إلى نفس دعوة وائل غنيم بالتظاهر يوم 25 يناير المقبل والعودة للميدان مرة أخرى.
 
وأضاف في الدعوى، أن حركة تمرد كانت قد بنيت على أسس سليمة بناءً على رغبة الشعب، ولكنها لا تمثل الشعب ككيان قانونى ولكن دعواتها كانت مقبولة للشعب إلا أن القانون لا يكيل بميكالين، فحركة 6 أبريل تم حظرها لكونها تباشر عملًا سياسيًا بالمخالفة للقانون دون أن يكون لها كيان سياسي، وكذلك حركة تمرد ليس لها أساس قانونى

إرسل لصديق

تعليقات فيسبوك