Alborsagia.com البورصجية نيوز

الأثنين 21 ديسمبر 2015
أخر خبر
السمك الفيلية المقرمش بطريقة سهلة - ننشر تشكيل الأهلي أمام الإنتاج الحربي - فريق عمل "عمر الأزرق" يواصل التصويرفي القاهرة - " سمية الخشاب" تنفى خبر زوجها من" أحمد سعد" - تعرف على رد سمية الخشاب بعد تسريب خبر زواجها من أحمد سعد - ريم البارودي تعلن زواج أحمد سعد وسمية الخشاب - بالفيديو.. اللقطات الأولى لموقع التفجير الإرهابي بسيدي بوزيد - السيسي يجتمع بـ “نصر” لتبسيط الاجراءات لجذب المستثمرين - احالة بلاغ سيارات النواب لنيابة الأموال العامة العليا - الجمارك استمرار السعر الجمركي بدون تغيير في شهر مايو القادم - 2 مايو.."اتصال" تستعرض أهم الانجازات والنجاحات وخطط العمل المستقبلية - بالصور.. سامسونج الكترونيكس تُطلق أول أكاديمية للصغار في مصر - وزارة المالية: عائد أذون الخزانة يسجل 19.2%.. وطرح 12.2 مليار جنيه اليوم - البورصة المصرية تخسر 6,4 مليار جنيه في ختام تعاملات اليوم - مهاب مميش رئيس للهيئة الاقتصادية لقناة السويس لمدة عام -

أقتصاد

البنك الدولى يتوقع نمو الاقتصاد المصرى بنسبة 4% خلال العام المالى الجارى

البنك الدولى يتوقع نمو الاقتصاد المصرى بنسبة 4% خلال العام المالى الجارى
البنك الدولى يتوقع نمو الاقتصاد المصرى بنسبة 4% خلال العام المالى الجارى
طباعة
اسم الكاتب : وكالات

   توقع البنك الدولى نمو الاقتصاد المصرى بنسبة 4% خلال العام المالى الجارى 2016-2017 (ينتهى 30 يونيو)، على أن تزيد تلك النسبة لـ4.7% و5.4% خلال العامين الماليين المقبلين على التوالى.   وقال البنك، فى تقرير آفاق الاقتصاد العالمى، الصادر بالإنجليزية، إن النشاط الاقتصادى فى مصر بدأ يتعافى بعد أزمة نقص العملة الأجنبية الطاحنة فى العام المالى الماضى، لافتاً إلى هذا التعرف يتوقف بشكل كبير على وتيرة الإصلاح المالى والتكيف مع تعويم العملة مؤخرا.   وأشار البنك إلى أن مصر من بين الدول المستوردة للنفط، التى شهدت تراجعاً فى النمو بالعام المالى 2015-2016، إذ بلغ 4.3%، وهو ما عزاه إلى أزمة نقص العملة الأجنبية وتراجع السياحة بعد حادث انفجار الطائرة الروسية فى نهاية أكتوبر 2015.   ولفت البنك إلى أن مصر على عكس الدول المستوردة للنفط، لم تستفد من تراجع أسعار الخام خلال الفترة الماضية، بل شهدت ضغوطاً فى ميزان المدفوعات نتيجة تراجع تحويلات العاملين بالخارج والتحويلات الرسمية، وضعف النشاط السياحى، وهو ما أعاق تقدم مصر فى خفض عجز الحساب الجارى ليصل إلى 5.5% من إجمالى الناتج المحلى فى العام المالى الماضى.

إرسل لصديق

تعليقات فيسبوك